شاركت عمادة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك ومن خلال قسم رعاية الطلبة ذوي الإعاقة في دائرة الرعاية الطلابية في العمادة في ورشة عمل التعليم الجامعي للجميع ( الإعاقة السمعية، الإعاقة البصرية، الإعاقة الحركية)، والتي نظمتها جامعة إربد الأهلية بمشاركة عدد من الجامعات والمنظمات الأهلية، إضافة لعدد من الجامعات العربية، بهدف مناقشة حقوق الطلبة ذوي الإعاقة وسبل إدماجهم في المجتمع الجامعي بما يمكنهم من مواصلة تعليمهم بكل يسر وسهولة.

وقال رئيس قسم رعاية الطلبة ذوي الإعاقة في دائرة الرعاية الطلابية في العمادة سامي ذيابات، إن مشاركة الجامعة  في هذه الورشة جاءت بهدف الإطلاع على تجارب الجامعات والمؤسسات ذات العلاقة برعاية الأشخاص ذوي الإعاقة والاستفادة منها، وكذلك طرح التجربة الغنية لجامعة اليرموك في هذا المجال، حيث توفر اليرموك ومن خلال القسم كل ما هو ممكن من خدمات للطلبة ذوي الإعاقة ومن ذلك توفير مترجمين للغة الإشارة سواء خلال فترة التعليم الوجاهي أو التعليم عن بعد، إضافة لسعي اليرموك الدائم لتطوير خدمات البنية التحتية الملائمة لهم، كما قامت الجامعة بتنفيذ برامج تسجيل مناسبة لهذه الفئة.

واستمرت ورشة العمل يوما واحدا تخللها إلقاء عدد من الكلمات للمشاركين في الورشة، إضافة لزيارة مركز ذوي الإعاقة في جامعة إربد الأهلية.

شارك في الورشة كذلك كل من معاوية البزور مترجم لغة الإشارة في قسم رعاية الطلبة ذوي الإعاقة والذي تولى ترجمة أعمال الورشة إلى لغة الإشارة، ولؤي خصاونه مسؤول مختبر الحاسوب الخاص بالطلبة المكفوفين التابع للقسم، وعدد من الطلبة الصم وذوي الإعاقة البصرية.

 

0
0
0
s2smodern