الدكتور العجلوني والدكتورة نصير يشاركان في الملتقى الثالث لطلبة الجامعات الأردنية طباعة

اليرموك تشارك في الملتقى الثالث لطلبة الجامعات الأردنية " الأوراق النقاشية لجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم "

شارك وفد من الجامعة ممثلا بالدكتور أحمد العجلوني نائب رئيس الجامعة للكليات العلمية والشؤون المالية والدكتورة أمل نصير عميدة شؤون الطلبة في الجامعة ومجموعة من الطلبة في الملتقى الثالث لطلبة الجامعات الأردنية الذي نظمته الجامعة الأردنية فرع العقبة بعنوان " الأوراق النقاشية لجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم".

وقدمت الدكتورة نصير ورقة بعنوان " التعليم في الفكر الملكي" وقالت أن الأوراق النقاشية لجلالة الملك تشكل نقطة الإرتكاز لكافة الأفراد والمؤسسات للإنطلاق نحو العمل التنموي في كافة المجالات.

وأكدت أن الورقة النقاشية السابعة لجلالة الملك عبدالله الثاني وما جاء فيها من تضمينات تربوية مباشرة وغير مباشرة لمحور المناهج قدمت برؤية ثاقبة أهمية المناهج والأساس الصحيح لآلية تطويرها والصفات الواجب توافرها في المناهج الدراسية لتحقيق الإصلاح ومنها على سبيل المثال لا الحصر أن تفتح أمام الطلبة أبواب التفكير العميق والناقد وتشجيعهم على طرح الأسئلة وموازنة الآراء، وتعليمهم أدب الإختلاف وثقافة التنوع والحوار.

وناقشت نصير موضوع المناهج والاختلاف بين مفهومي المناهج والكتب المدرسية موضحة بأن المناهج هي الأسس والمفاهيم المقررة لكتاب من الكتب، أما الكتاب فهو الوثيقة الإجرائية لمحتوى المناهج، وقد يحتوي على أسس المناهج أوبعضها، وقالت بأن تطوير المناهج يجب أن يكون شاملا للكتب، وأساليب التعليم، وطرق الاختبار، ومشاركة الطالب الفعالة في التعليم والبيئة المدرسية أوالجامعية (الغرفة الصفية).

واستعرضت أسباب تطوير المناهج وخصائص المنهاج الجيد ومواصفاته والتحديات التي تواجه ذلك، كما قدمت جملة من الحلول المقترحة.

شارك في الملتقى الذي استمر يومين عدد من عمداء شؤون الطلبة في الجامعات الرسمية والخاصة وممثلين عن طلبة الجامعات.

الدكتور عبد الحق يرعى حفل ختام مسابقة " HULT PRIZE" العالمية في اليرموك

رعى نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الطلابية والاتصال الخارجي الدكتور فواز عبد الحق حفل ختام مسابقة " HULT PRIZE " العالمية على مستوى فرق جامعة اليرموك وهي أكبر مسابقة للطلاب في العالم لأصحاب المشاريع الاجتماعية الريادية الناشئة من طلبة الجامعات في جميع أنحاء العالم.

وفي كلمة له خلال الحفل، أثنى الدكتور عبد الحق على نشاط الطلبة وقوة إرادتهم بالإقبال على المشاركة في الأنشطة اللامنهجية، والاشتراك في المشاريع والجوائز العالمية الهادفة لخلق الأفكار البناءة اللازمة لحل المشاكل التي تعاني منها المجتمعات المختلفة.

وقال بأن جامعة اليرموك وإنطلاقا من أهمية الطالب وضرورة رعاية أفكاره ودعمه للمشاركة في الأنشطة اللامنهجية وضعت في أعلى هرمها الإداري  مسمى " نائب رئيس الجامعة  للشؤون الطلابية والاتصال الخارجي" إيمانا منها بأن الدراسة الجامعية لا بد وأن تتضمن تنظيم ودعم الانشطة اللامنهجية بما يلبي طموحات الطلبة والاستماع لأفكارهم ومقترحاتهم.

واستعرض الدكتور عبد الحق عددا من قصص النجاح  لمواطنين استطاعوا بقوة الإرادة وحسن التخطيط التحول من وضع المعاناة والعدم إلى الاكتفاء والاعتماد على الذات وأصبحوا شخصيات ريادية على مستوى العالم، وتمنى للطلبة الفوز ومواصلة التفكير والإبداع لخدمة أنفسهم وجامعتهم ووطنهم.

بدورها أكدت عميدة شؤون الطلبة في الجامعة الدكتورة أمل نصير أن مشاركة طلبة اليرموك بهذه الجائزة العالمية يعد مصدر فخر للجامعة بتميز طلبتها وقدرتهم على الإبداع بأفكار ومشاريع قادرة على حل المشاكل التي يعاني منها المجتمع كمشكلة الفقر والبطالة وغيرها.

وقالت بأن عمادة شؤون الطلبة تولي مشاركة الطلبة في الأنشطة اللامنهجية والمسابقات المختلفة الكثير من الاهتمام لاسيما إن كانت مشاركتهم في مسابقة هادفة لحل المشاكل التي يواجهها المجتمع وتنمية جوانبه المختلفة، إلى جانب أثرها الإيجابي في صقل شخصية الطلبة المشاركين ومنحهم الثقة بأنفسهم كقيادات شابة قادرة على التغيير نحو الافضل.

وأشارت إلى أن عمادة شؤون الطلبة وضعت كافة إمكانياتها في سبيل خدمة الطلبة المشاركين في الجائزة حتى إقامة هذا الحقل.

من جانبه أعرب أيمن عرندي المدير الوطني للجائزة في الأردن عن شكره وتقديره لجامعة اليرموك على تشجيع طلبتها على المشاركة في الأنشطة اللامنهجية البناءة وتقديم الدعم اللازم لهم لنشر أفكارهم الهادفة لخدمة المجتمع، كما عرف بالجائزة وكيفية المشاركة بها.

وفي نهاية الحفل أعلن عن أسماء فرق طلبة اليرموك الفائزين بأفضل مشاريع  لحل مشكلة البطالة، وجاء في المركز الأول الفريق المكون من فارس الشمالي أحد خريجي اليرموك كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية، الطالبة ملاك الشمالي علوم حاسوب، الطالبة ساهرة العمري والطالب محمد القزاقزة هندسة حاسوب، تقوم فكرة مشروعهم على " تجربة المستخدم " وهي أن تأخذ جميع الشركات المصنعة للسلع وقبل البدء بتصنيع أي سلعة بعين الاعتبار ما يحتاجه المستخدم " المشتري" من مواصفات معينة في هذه السلعة، وتقوم فكرة المشروع على تدريب عدد كبير من خريجي الجامعات وتحديدا الإناث على كيفية تصميم وإدارة تجربة المستخدم في القطاعات الصناعية، وتوفير فرص عمل حقيقية للمتدربين في مدة أقصاها ستة أشهر من إنهائهم فترة التدريب، وبهذا تتوفر فرص عمل جديدة للخريجين تضمن من خلالها القطاعات الصناعية النجاح في تسويق منتوجاتهم والإقبال الأكيد على شرائها.

وفي المركز الثاني فاز الفريق المكون من الطلبة لين الزعبي قانون، محمود سلام علوم حاسوب، ضحى الطاهات ورغد حواري ترجمة، تقوم فكرة مشروعهم على زراعة نبات الطحالب  نوع "سيبرولينا" تحديدا واستغلال أسطح المباني في ذلك مقابل أجر، وقد تم تحديد دولة جنوب افريقيا موقعا لتطبيق المشروع نظرا للبيئة الملائمة وقلة التكلفة الإقتصادية، بحيث  يسهم تطبيق المشروع في توفير أكثر من عشرة آلاف فرصة عمل لخريجي الجامعات من دول الشرق الأوسط  وجنوب أفريقيا، وفي ذات الوقت إنتاج طحالب ذات قيمة غذائية مرتفعة.

أما المركز الثالث ففاز فيه فريق الطلبة المكون من أحمد الصمادي وأحمد بلاونة من كلية القانون ومحمد الزويري فيزياء طبية، تقوم فكرة المشروع على ربط حركة السياحة الخارجية مع المجتمع المحلي لكل منطقة سياحية، بحيث يتولى أهالي أي منطقة سياحية في الأردن على سبيل المثال إستقبال السياح والقيام بدور الدليل السياحي لهم وكذلك تأمينهم بالمبيت والخدمات التي يحتاجونها مقابل أجر أقل من من ذلك الذي يتقاضاه الأدلاء السياحيون والفنادق العاملة في كل منطقة، ومن خلال المشروع سيتم تدريب  الشباب العاطلين عن العمل في كل منطقة سياحية على كيفية توفير الخدمات السياحية للزائرين ومن ثم العمل مقابل أجر بحيث يسهم تطبيق المشروع في حل مشكلة البطالة وتحقيق التبادل الثقافي في ذات الوقت.

وفي المرحلة القادمة من الجائزة تتنافس الفرق الثلاث الفائزة من اليرموك محليا للفوز ب 150 ألف دولار وعالميا للفوز بمليون دولار.

يذكر أن " HULT PRIZE " جائزة سنوية تنفذ بالشراكة مع الأمم المتحدة، وتهدف إلى إطلاق أفكار الأعمال الاجتماعية الأكثر إقناعا – الشركات الناشئة التي تتعامل مع القضايا الخطيرة التي يواجهها الملايين من الناس، وتتولى الطالبة سارة غريز من كلية الصيدلة إدارة جائزة " HULT " في جامعة اليرموك، ووفقا لها فقد تولى فريق من طلبة الجامعة من مختلف الكليات تنظيم المسابقة دا خل الجامعة.

 

Studentaffairs.fac@yu.edu.jo | هاتف: 0096227211111 فرعي 2051 | فاكس: 009627211139 |